تشهد محطّة المترو بساحة الجمهورية (الباساج)، منذ حوالي السابعة والنّصف من صباح اليوم الثلاثاء 16 أكتوبر 2018، حالة من الفوضى والاحتقان في صفوف الركاب جرّاء تعطّل أحدها على مستوى محطّة حيّ الخضراء مما تسبّب في انقطاع حركة السّير في الاتجاهين.
وقد أعرب مُستعملو القطارات السريعة عن غضبهم وامتعاضهم من تكرّر مثل هذه الحوادث بشكل بات شبه يومي وممّا اعتبروه “لامسؤولية ولامبالاة شركة النقل بحرفائها فضلا عن تردّي خدماتها”.
ورفض عديد الحرفاء مغادرة المحطة المذكورة مشدّدين على أنّه من حقّهم التنقل لقضاء شؤونهم.
وأمام حالة الاحتقان والاكتظاظ التي سادت المكان تمّ استدعاء أعوان الأمن لمحاولة تهدئة الأجواء والسيطرة على احتجاجات المسافرين في انتظار عودة الحركة إلى نسقها الطبيعي.
يُذكر أنّ محطة “الباساج” تشهد للمرة الثانية في أقل من أسبوعين حالة مماثلة لما حصل اليوم إذ أقدمت إمرأة آنذاك على محاولة الانتحار احتجاجا على تردّي خدمات شركة النقل واضطراب مواعيد “المتروات” إلى جانب رفض رئيس المحطة الجديث مع المسافرين وتهديدهم باستدعاء الأمن، حسب ما نشرته صحيفة الشارع المغاربي.