أكد الأمين العام للإتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي أنه لن يتم التنفويت في القطاع العام وأنّ كافة العمال سيحصلون على الزيادات في الأجور "أحب من أحب و كره من كره".


وأضاف الطبوبي خلال تنظيم الحشد العمالي بشركة نقل تونس اليوم 16 أكتوبر 2018، أنّ الاتحاد متمسك بتنفيذ الإضراب العام بالقطاع العام يوم 24 أكتوبر الجاري في حال عدم التوصل إلى حلول مع الحكومة مشددا على أن كل المحاولات الرامية إلى ضرب هياكل الإتحاد ستبوء بالفشل لأن المنظمة متماسكة و كافة النقابيين و النقابييات متضامنين مع المنظمة على حد قوله,داعيا إلى ضرورة بناء دولة عادلة و منصفة.


كما أفاد الطبوبي خلال الكلمة ذاتها أنه لم يتفق قط مع رئيس الحكومة يوسف الشاهد من أجل إرضاء صندوق النقد الدولي قائلا:"مالي و مال ال FMI متاعك" مضيفا " لن أتفاوض مع كرستين لاغارد هذه ليست مهمتي".