شهدت منطقة فريانة من ولاية القصرين هطولا كثيفا للأمطار منذ فجر الأربعاء 17 أكتوبر 2018، مما أدى إلى فيضان واد بوحية، مخلّفا شللا تاما لحركة السّير بالجهة.
وقد أفاد مواطنون لموقع التاسعة أنّ منطقة فريانة انقسمت إلى ضفتين بفعل فيضان الواد، بحيث تم عزل أجزاء من المدينة فيما تعطلت الدروس بالمدارس.
كما أفاد شهود بتسجيل أضرار كبيرة بأحياء "وسط البلد" منها حي المقطع والحواش وغيرها من المناطق بمعتمدية فريانة، إثر تسرّب المياه التي غمرت الشوارع إلى داخل المنازل والمحلات.
وللإشارة فإنّ مجهودات الأمن والحماية المدنية مازالت متواصلة للسيطرة على الوضع رغم صعوبة عمليات التدخّل بسبب ارتفاع منسوب المياه.