قرّرت اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث في جندوبة تعليق الدروس بكافة المؤسسات التربوية جرّاء الأمطار الغزيرة وفيضان وادي تاسة الذي غمرت مياهه عدة تجمعات سكنية، في حين تجري حاليا وحدات الحماية المدنية والحرس والجيش الوطنيين والتجهيز والفلاحة عمليات إجلاء لعدد من المواطنيين ومواشيهم.
وكانت مياه الأودية قد غمرت منذ ليلة البارحة أربعة تجمعات سكنية وهي الخمايرية والطراخنة والغرابة والعزيمة وسوق السبت، كما غمرت عددا من المنازل وحاصرت المواطنين وأغرقت المزارع الفلاحية والحيوانات.
وقد تدخلت الحماية المدنية واللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث لإجلاء المواطنين وحيواناتهم.
كما تسبب خروج المياه في تعطل الحركة المرورية بالطريق الجهوية الرابطة بين العزيمة و سوق السبت بعد أن غمرتها المياه.