قال الناطق باسم الحرس الوطني العميد حسام الدين الجبابلي اليوم 25 أكتوبر 2018، إنّ الوثيقة التي تم تداولها في مواقع التواصل الإجتماعي والتي تتعلق باستجواب وجهه رئيس مركز الحرس الوطني بالقيروان لعون الحرس بسبب نزع حذائه والوضوء وآداء صلاة الظهر داخل المركز خلال فترة عمله.
وأكّد العميد أنه تم فتح بحث تحقيقي من طرف الإدارة العامة للحرس الوطني في نشر نص الاستجواب على شبكات التواصل الاجتماعي، مشيرا إلى أن الصلاة ليست ممنوعة على الاعوان أو في المركز لكن يمكن أداء الصلاة خارج أوقات العمل.
ومن جهة أخرى، أوضح أن نتائج التحقيق شأن داخلي لا تهم الرأي العام وليست للنشر، وذلك في تصريح لإذاعة شمس اف ام.