يواصل رشيد العمّاري احتجاجه أمام معتمدية منزل بوزيان من ولاية سيدي بوزيد، وذلك بعد مرور أكثر من اسبوعين على دخوله في الاضراب مطالبا بالتشغيل.
وقد تحصّل "شيخ المعطّلين" كما يكنّيه أبناء الجهة ويبلغ من العمر 45 عاما، على شهادة أستاذية في اللغة العربية، ويتكأ رشيد على سدّة البطالة منذ 18 عاما.
وينحدر رشيد من منطقة المالوسي من معتمدية منزل بوزيان، وله خمسة أخوة وهو مسؤول عن رعاية والديه الضريرين.