ألغت الشركة الجديدة للنقل بقرقنة رحلاتها البحرية الصباحية بين جزيرة قرقنة وصفاقس لليوم الإثنين 29 اكتوبر 2018، وذلك لرحلات الساعة الرابعة والربع والسادسة والثامنة، بسبب رداءة الأحوال الجوية والرياح القوية وفق ما أكده الرئيس المدير العام للشركة عبد المجيد خشارم.
وتتابع الشركة تطور الأحوال الجوية وتحسّنها للقيام بسفراتها المبرمجة في باقي فترات اليوم وتمكين المواطنين من التنقل بين قرقنة وصفاقس، ويستمّ  تحديد القرار بشأن القيام بالسفرة القادمة المبرمجة للساعة العاشرة والنصف، قبل انطلاقها بنصف ساعة وكذلك الشأن لباقي السفرات.
واكّد المدير العام للشركة على الاستعداد الكلي للشركة لاستئناف الرحلات عند توفر عناصر السلامة حيث يحضر طاقم السفينة في الشركة ولا ينتظر سوى مؤشرات تحسّن الحالة الجوية التي تتابعها المؤسسة عن كثب وبشكل حيني ومتواصل.

ويذكر انّ هذه الحالات المتكرّرة مع تغير الأحوال الجوية تتسبّب في عملية عزل تام للجزيرة التي ترتبط مصالح المواطنين فيها بشكل عضوي مع مدينة صفاقس كما تنجر عنها حالات إنسانية صعبة مثل تعطل الزيجات أو وضعيات المرض التي تستوجب التنقل إلى المصالح الاستشفائية خارج الجزيرة أو حالات دفن الموتى.
وللإشارة ينتظر أهالي قرقنة منذ سنوات طويلة حلولا جذرية لمشكل النقل بين الجزيرة وصفاقس ويترقّبون تنفيذ وعود حكومية في هذا الصدد، نقلا عن اذاعة شمس اف ام.