قال وزير الصحة عماد الحمامي اليوم الاثنين 29 اكتوبر 2018، ان حالة المصابين خلال العملية الارهابية مستقرة ، وقد غادر احد الامنيين المستشفى، فيما تتم الإحاطة نفسانيا ببعض المواطنين الاخرين الذين اصيبو بحالة من الخوف و الهلع خلال العملية.

وقد تم توزيع المصابين على مستشفيات شارل نيكول و الحبيب ثامر و الحروق البليغة و المسنشفى العسكري.