أكّد وزير النقل رضوان عيارة اليوم الثلاثاء 30 أكتوبر 2018، خلال جلسة استماع له في البرلمان، أنه تم الشروع في الإجراءات القضائية بشأن حادث اصطدام الباخرة التونسية أوليس بالباخرة فرجينيا في جزيرة كورسيكا التابعة للسلطات الفرنسية.

وبيّن عيّارة أنه قد تمّ تقديم قيّتين لتحميل المسؤوليات وتوجيه العقوبات التأديبية والجزائية لكل من ثبت أنه أخطأ.

كما نفى ما تمّ تداوله بعدم وجود قائد في قمرة القيادة للسفينة التونسية أوليس خلال نشوب الحادث.