أكد حسام الدين الجبابلي الناطق باسم الإدارة العامة للحرس الوطني، أن البحث جاري فيما يتعلق بتعمد أعوان حرس انتحال صفة أعوان بإدارة الاستعلامات والحصول على أموال من رجال أعمال ومحامين.
وقال حسام الدين الجبابلي في حوار بإذاعة شمس اف ام، إن أعوانا من الحرس يتصلون برجال أعمال ومحامين ويقدمون أنفسهم على أنهم يتبعون إدارة الاستعلامات ويطلبون أموالا في إطار الحرب على الإرهاب وتقديم الدعم المادي لعائلات الشهداء والجرحى ويُسلمون مقابل تلك الأموال وصلا في الغرض.
وأوضح الجبابلي أن الحادثة محل إجراء عدلي في إحدى الفرق المركزية بالعوينة، كما بين أنه بإمكان المتضررين الاتصال بإدارة الحرس الوطني وتقديم الوصولات.