قرّر جميع اساتذة المؤسسات التربوية الاعدادية والثانوية بمعتمدية حاجب العيون الدخول في اضراب اليوم الثلاثاء 6 نوفمبر 2018، وذلك تضامنا مع زملائهم وأبنائهم التلاميذ بالمعهد الثانوي علي الزواوي.

وأكّد الكاتب العام للنقابة الأساسية للتعليم الثانوي السيد الفارسي أن الاضراب المنتظم اليوم ياتي تضامنا مع الاطار التربوي والتلاميذ بمعهد علي الزواوي الذي يعاني غياب قاعات تدريس نتيجة تواصل الأشغال داخله ولم يشهد عودة مدرسية في حين أن معهد الشابي لم تتوفر به وحدات صحية.

كما قال الفرسي إنّ السلطة الجهوية والمحلية أصبحت عاجزة على حل الإشكال منذ العودة المدرسية وغير قادرة على توفير قاعات تدريس أو وحدات صحية، مشيرا إلى أنّ فترة الامتحانات على الأبواب وأكثر من 1500 تلميذ لم يتلقوا أي تدريس.

ويذكر أن معهد علي الزواوي يعتبر من أكبر المعاهد على المستوى الجهوي ويدرس به حوالي 950 تلميذ و90 أستاذ.