أكّد فاضل عاشور كاتب عام نقابة الائمة والاطارات الدينية أنّ وزارة الشؤون الدينية قامت بعزل 686 إمام لسنة 2018 وذلك نظرًا لرصد خطابات منفلتة لا تخدم الشأن الديني أو نتيجة توظيف المنابر المسجدية لخدمة أجندات سياسية وغيرها، بالإضافة إلى توجيه الإنذارات والتوبيخات الكتابية التي تمّ توجيهها للأئمّة وعددها 50 توبيخا أسبوعيا.

كما دعا عاشور إلى ضرورة وضع خطة وطنية لمُراجعة الخطاب الديني بعيدًا عن التوظيف السياسي،وذلك في حواربجريدة الصحافة في عددها الصادر اليوم.