رفع رئيس تحرير صحيفة الحرية التونسية توفيق العوني دعوى قضائية ضد السفير السعودي في تونس محمد بن محمود العلي ومدير مكتبه بتهمة الاحتجاز والاعتداء.

وقال العوني إن السفير ومدير مكتبه احتجزا طاقم الصحيفة خلال زيارة لمقر السفارة من أجل حوار صحفي في الـ 23 من أكتوبر الماضي، مشيرا إلى أنّ الحوار تم بموافقة السفير العلي وبعد دخولهم للسفارة تعمد مدير مكتبه التهجم على طاقم الصحيفة ونزع هواتفهم الجوالة بالقوة واحتجاز المصور.