اكد وزير الداخلية هشام الفوراتي خلال عرضه لميزانية الوزارة  بلجنة تنظيم الإدارة وشؤون القوات الحاملة للسلاح بمجلس نواب الشعب بباردو، أنه رغم الترفيع في ميزانية وزارة الداخلية لسنة 2019 بنسبة 4ر7 بالمائة مقارنة بميزانية السنة الماضية لتصبح في حدود 3039.3 مليون دينار، إلا أنها تبقى غير كافية نظرا لأهمية عمل الوزارة ومتطلباتها.

و اشار الفوراتي ان الوزارة لديها ديون متخلدة لدى وزارة النقل ب133 مليون دينار، وتواجه الإدارة صعوبات في ما يخص دعم وصولات الأكل لفائدة أعوان الوزارة، فضلا عن عدم تطور أسطول الوزارة بنفس نسق أسطول وسائل النقل والخافرات البحرية.


وصرح بخصوص دعم إستراتيجية مكافحة الإرهاب، بأنه لا توجد اعتمادات مخصصة في هذا الإتجاه، بل هي مدرجة ضمن الميزانية العامة للوزارة، مبينا في هذا الإطار، أنه تم رصد إعتمادات مالية لتجهيز المؤسسات الأمنية والحرس الوطني بمدرعات ذات مواصفات معينة لحماية الأمنيين. وأضاف أن الوزارة شرعت في إعداد كراسات الشروط الفنية المتعلقة باقتناء هذه المدرعات.