أكّد عضو لجنة المالية والتخطيط والتنمية طارق الفتيتي خلال اجتماع اللجنة اليوم الجمعة 16 نوفمبر 2018 أنّ عددا من النواب عمدوا مؤخرا إلى جلب سلالم إلى مكاتبهم وتسلّقها لتخريب كاشف الحرائق تخوفا من وجود كاميرات مراقبة.

وأرجع مدير ديوان رئيس مجلس نواب الشعب حمدي قزقز ما حدث إلى الجدل الحاصل داخل المجلس حول وجود أمن موازي وكاميرات داخل البرلمان ما أثار توجّس النواب.