اختارت جمعية سفراء السلامة المرورية شعار "خفضوا السرعة إلى 30 كلم في الساعة في محيط المؤسسات التربوية"، للاحتفال باليوم العالمي لإحياء ذكرى ضحايا حوادث الطريق الذي يوافق يوم 18 نوفمبر من كل سنة.

وقد كشفت الإحصائيات أنّ 89 طفلا في تونس لم تتجاوز أعمارهم 14 سنة لقوا حتفهم سنة 2017 بسبب حوادث المرور، فيما أصيب  907 آخرين.

أما على الصعيد العالمي، فإنّ الطرقات تشهد يوميا وفاة 500 طفل في طريقهم إلى المدرسة.