منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي،اليوم الجمعة 16 نوفمبر 2018، عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين ونقيب الصحفيين التونسيين ناجي البغوري، ومستشار اتحاد الصحفيين العرب الإعلامي التونسي الهاشمي نويري، وممثل الاتحاد العام للصحفيين العرب الإعلامي المغربي عبد الله البقالي من دخول الأراضي الفلسطينية للمشاركة في المؤتمر الدولي “صحفيون في مرمى النيران”.

واستنكرت نقابة الصحفيين الفلسطينيين محاولة سلطات الاحتلال عرقلة اجتماع اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين، والمؤتمر الدولي “صحفيون في مرمى النيران”، من خلال منع دخول عدد من المشاركين من دخول الأراضي الفلسطينية ومنع الوصول إلى مدينة رام الله.

واعتبرت “هذا الاجراء الاحتلالي هو ايغال في مسلسل الانتهاكات المتواصلة ضد الصحفيين، ومحاولة بائسة لمنع صحفيي العالم من الاطلاع على ما يعانيه الصحفي الفلسطيني والقمع المتواصل من سلطات الاحتلال”.

وقد أكّد نقيب الصحفيين التونسيين خبر منعه من دخول فلسطين في تدوينة نشرها بصفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.