أعلن والي القيروان منير الحامدي، اليوم السبت 17 نوفمبر 2018، أنّ السلط الجهوية قامت بتنظيم جلسات أمنية لتأمين جميع الأنشطة والعروض للاحتفالات بالمولد النبوي الشريف.

كما أكدّ الحامدي أنّه تم توزيع الأماكن المخصّصة لها وأنّ تعزيزات أمنية قادمة من الولايات المجاورة، وأضاف "وضعنا طيب وطيب جدّا"، وفق تصريحه لاذاعة موزايك.

وطمئن الوالي كل الضيوف والزوار الوافدين على عاصمة الأغالبة من النواحي الامنية والتنظيمية، مشيرا أنّ ليلة المولد ستكون تحت إشراف مسؤول حكومي ولا يزال حضور رئيس الحكومة أو رئيس الجمهورية غير مؤكد أو معلن إلى حد الآن.