تمكّن فريق طبي تونسي من اعادة السمع لطفلتين بالمهدية بعد عمليّة جراحية لزرع قوقعة اصطناعية، خلال ليلة الجمعة ويوم السبت 17 نوفمبر 2018.

ونجح الفريق بقيادة الدكتور نبيل إدريس، الإخصائي في الأنف والأذن والحنجرة، في إجراء عمليتين جراحيتين لزراعة قوقعة اصطناعية هي الأولى من نوعها بالمستشفى الجامعي الطاهر صفر بالمهدية.
واكّد إدريس أن الفريق الطبي استطاع إرجاع السمع لطفلتين يبلغان من السنّ 3 و7 سنوات وهما أصيلتا ولايتا سيدي بوزيد والمهدية، نقلا عن جريدة الشروق.

وللاشارة فقد كانت أولى عمليات زراعة قوقعة أذن اصطناعية في تونس قد أجريت لمهندس أصيب إثر حادث شغل سنة 1993، وكللت بالنجاح بقسم الأذن والحنجرة والأنف بمستشفى الرابطة، بمساعدة طبيب فرنسي مختص.