قالت رئيسة لجنة الحريات الفردية والمساواة بشرى بلحاج حميدة، في تدوينة نشرتها بصفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك إنّها تقدمت للسيد وزير التربية عن طريق مجلس النواب، بسؤالين الاول كتابي يتعلق بفرض الميدعة على الفتيات دون الذكور وسؤوال ثاني شفاهي يتعلق بممارسات بعض المربين و رهيبهم للأطفال من خلال خطاب وممارسات تتعارض والدولة المدنية مثلما حصل في مؤسستين تربويتين بالمنستير والمرسى.

وأرفقت بلحاج حميدة تدوينتها بنسخة عن المساءلة الكتابية وهي كالتالي: