تتواصل الى حد الان الاحتجاجات بولاية نابل، على خلفية عدم صرف الدولة للتعويضات بخصوص الفيضانات التي اجتاحت المنطقة سبتمبر الفارط.

وقد تم غلق شارع المنجي بالي و اشعال العجلات المطاطية، وسط حالة من الاحتقان و الغضب.