قالت وزارة التربية، ان الجلسة التفاوضية المنعقدة برئاسة الحكومة يوم 23 نوفمبر 2018، وجمعت ممثلي الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل، كانت ايجابية خلافا لما روجت له الجامعة العامة للتعليم الثانوي.


وبينت، في بلاغ لها الثلاثاء، انه تم الاتفاق، خلال اللقاء، على مواصلة الحوار حول النقاط المطروحة ضمن جلسات عمل تعقد لاحقا مشيرة الى ان اللقاء التفاوضي تم باشراف الكاتب العام للحكومة وبحضور ممثلين عن وزارات الوظيفة العمومية والشؤون الاجتماعية والمالية والرياضة والتربية والمكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل والجامعة العامة للتعليم الثانوي.