أكد مدير عام الاستراتيجيات بالوزارة محمد علي خليل اليوم الخميس ان وزارة الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة بالتشاور مع البنك العالمي اختارت مكتب دراسات امريكي لضمان مراجعة مجلة المحروقات.

و اكد خلال الدورة الثامنة للايام التونسية الالمانية للطاقة المنتظمة بتونس أن ممثلين عن مكتب الدراسات الامريكي يزورون تونس، الاسبوع القادم، لاستعراض الممارسات الجيدة وتحليل مواقع الخلل والغموض، التي تشوب مجلة المحروقات الحالية. 

و تهدف مراجعة مجلة المحروقات الى ضمان السلامة الطاقية واستعادة ثقة المستثمرين وتسهيل الاجراءات الادارية ليكون هذا النص التشريعي اكثر مرونة".