عبّر رئيس مدير عام شركة الخطوط التونسية الياس المنكبي في تصريح لجريدة المغرب اليوم الأربعاء 12 ديسمبر 2018، عن أمله في أن يتم التوصل الى اتفاق بخصوص اضراب فنيي الملاحة الجوية المزمع تنفيذه يومي 13 و14 ديسمبر الجاري خاصة أن الشركة بدأت تستعيد أنفاسها ولا يمكنها تحمّل تبعات هذا القرار في الوقت الراهن.
وأوضح المنكبي أن الشركة ستضطر في حال تنفيذ الإضراب الى توزيع الرحلات على المطارات الأخرى لضمان سير الرحلات بشكل طبيعي.

وللتذكير فإن كاتب عام الاتحاد الجهوي للشغل بتونس فاروق العياري قد أعلن أمس الثلاثاء أنّ الفضاء الجوي مهدّد بالغلق بعد إعلان النقابة الأساسية لفنيي الملاحة الجوية بديوان الطيران المدني والمطارات باتحاد الشغل تنفيذ اضراب يومي 13 و14 من الشهر الجاري.

وأوضح أنّ هذا الإضراب يأتي على خلفية تراجع سلطة الاشراف عن المطالب المهنية والاجتماعية المتفق عليها منذ حوالي سنة ونصف، وأنّ الاضراب يشمل المراقبين الجويين والمهندسين وأعوان السلامة الجوية.