تقدمت إدارة الأمن الرئاسي اليوم الاثنين 17 ديسمبر 2018 بشكاية الي القضاء العسكري ضدّ أمين عام نداء تونس سليم الرياحي من أجل الادعاء بالباطل والإيهام بجريمة ونسبة أمور غير صحيحة لموظف عمومي وهي جرائم تصل العقوبة فيها إلى عشر سنوات سجنا حسب ما مشرته موزاييك.