قال كاتب عام نقابة التعليم الثانوي، لسعد اليعقوبي إن يوم الغد الأربعاء سيكون يوم غضب وطني للأساتذة احتجاجا على عدم استجابة الحكومة ووزارة التربية لمطالب المدرسين وعدم تقديم مقترحات جدية لإنهاء الأزمة.

وأضاف اليعقوبي في تصريح على هامش اجتماع للمدرسين في المهدية،اليوم الثلاثاء 18 ديسمبر 2018، أن الهيئة الإدارية لجامعة التعليم الثانوي ستجتمع و"ستتخذ قرارات تصعيدية قادمة في صورة عدم التوصل إلى اتفاق مع وزارة الإشراف بخصوص مطالب المدرسين".
وأوضح اليعقوبي"قدمنا في السنة الماضية تنازلات والآن سنصعد تحركاتنا وسنتحرّك دون خطوط حمراء وستتحمل الحكومة لوحدها المسؤولية..وإذا أرادت الوزارة أن لا تكون السنة بيضاء فما عليها إلا المرور إلى طاولة المفاوضات".