تمكنت الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب بالإدارة العامة للمصالح المختصة للأمن الوطني بالتنسيق مع المنطقة الجهوية للأمن الوطني بسيدي بوزيد وإدارات الإختصاص من الكشف عن تنظيم إرهابي مهيكل ومقسم الأدوار يحمل إسم "كتيبة الجهاد والتوحيد" بايع متزعّم إحدى التنظيمات الإرهابية بالخارج.

وقد أمكن إيقاف أغلب عناصره، من إحباط مخططاته الإرهابية ومن بينها إستهداف دوريات ومقرات أمنية بالجهة.

وتمّ خلال العملية حجز حزام ناسف ورمانة يدوية تقليدية الصنع ومواد أولية لصنع المتفجرات، وكمية من مادة الأمونيتر.

وبإحالة جميع العناصر على أنظار النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، أصدر السيد قاضي التحقيق المتعهد 08 بطاقات إيداع بالسجن في شأن هذه العناصر.