في إطار يوم الغضب الذي دعت له الجامعة العامة للتعليم الثانوي، جابت مسيرة نظمها الأساتذة اليوم الأربعاء 19 ديسمبر 2018، عددا من شوارع العاصمة. 

وانطلقت المسيرة من باب بنات أين يوجد مقر وزارة التربية عبر باب سويقة ثم ساحة محمد علي وصولا إلى شارع الحبيب بورقيبة.

وطالب الأساتذة برحيل وزير التربية ورئيس الحكومة.