أكد المدير الجهوي للصحة بالقصرين عبد الغني الشعباني أن النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالقصرين أذنت باستخراج جثة الشاب حمزة القريري الذي انفجر عليه لغم أرضي في جبل عبد العظيم المحاذي لجبل الشعانبي يوم 24 سبتمبر الماضي بينما كان على متن شاحنة خفيفة وبرفقته الشاب يوسف القريري مما أدى لوفاتهما.

وكانت عائلة المتوفي يوسف القريري قامت بعرض الجثة على الطبيب الشرعي في المستشفى الجهوي بالقصرين، بينما رفضت عائلة حمزة القرير عرض جثته على الطبيب الشرعي بتعلة التقصير من السلط وعدم الالتفات لمطالبهم الاجتماعية وتم دفنه دون اذن رسمي ودون تقرير طبي.

ووفق ذات المصدر فقد تم استخراج الجثة وحاليا يتمّ نقلها إلى المستشفى عبر سيارة اسعاف.