في إطار الزيارات التى يؤديها وزراء حكومة الشاهد للمدن التونسية، أشرف صباح اليوم وزير الصحة عبد الرؤوف الشريف في ولاية القيروان على الاجتماع الدوري للجنة الجهوية للتحكم في الأسعار ومقاومة التهريب والتجارة الموازية.
وقد أشار وزير الصحة إلى أن أشغال المستشفى الجامعي بالقيروان ستنطلق في شهر جانفي 2019 بعد أن تم الاتفاق مع الطرف السعودي وفض المشاكل العالقة وسيكون المستشفى جاهزا خلال سنة 2021.
أما في ما يتعلق بمستشفى حاجب العيون فقد أكد الوزير أنه تم تخصيص 700الف دينار لانجاز دراسة المشروع مع تخصيص الاعتمادات الازمة،كذلك مستشفى حفوز ستنطلق الدراسات قريبا مع تخصيص اعتمادات أيضا.
كما تطرق الوزير إلى النقص الفادح في أطباء الاختصاص ليكشف مغادرة أكثر من 600 طبيب اختصاص للبلاد خلال سنة 2017/2018 بسبب نقص الإمكانيات.