قدم الاتحاد العام التونسي للشغل اعتذاره من الصحفيين على خلفية اعتداء اساتذة التعليم الثانوي الاربعاء على عدد من الصحفيين من بينهم أمراة حامل.

وقال الامين العام المساعد لاتحاد الشغل بوعلي المباركي اليوم الخميس 20 ديسمبر 2018 على هامش اشرافه اليوم على ندوة الإطارات النقابية لجهة المنستير  أن “قيادة الاتحاد طالبت بفتح تحقيق لتحديد المسؤوليات باعتبار أن الصحافة طرف فاعل في دعم الحراك النقابي و لا يمكن لعلاقة الاتحاد بها أن تشوبها شائبة”.