شرعت الحكومة في ضخ كميات تقدر ب 5 ملايين بيضة إضافية لدعم المخزون التعديلي المقدر حاليا ب 30 مليون بيضة وذلك لما تشهده هذه المادة من اقبال متزايد على استهلاكها مع اقتراب راس السنة الميلادية.