أكّد رئيس جمعية القضاة التونسيين أنس حمايدي خلال ندوة في مدينة الحمامات أن الجمعية مازالت تنتظر رد رئاسة الجمهورية ووزارة العدل حول الآلية التي تم من خلالها العفو عن القيادي في حركة نداء تونس برهان بسيس.
واعتبر الحمايدي أن قرار العفو تضمن مسا خطيرا من استقلالية وهيبة القضاء.