قال وزير التربية حاتم بن سالم، اليوم الاثنين 24 ديسمبر 2018، إن المنظومة التربوية التونسية تعيش في إطار غير مسبوق ومؤكّدا "نحن اليوم أمام ثلاثي أبيض، وهذه ظاهرة لن يقبلها الأولياء والتلاميذ والوزارة والأغلبية الساحقة من الأساتذة".

وأضاف الوزير خلال إشرافه على إفتتاح الندوة الوطنية حول "واقع الأثاث المدرسي وآفاق وسبل التطوير"، أن المسؤول، في إشارة إلى كاتب عام الجامعة العامة للتعليم الثانوي لسعد اليعقوبي، قال إن لا خطوط حمراء أمامه، لكنّه يجب أن يفهم أن الخطوط الحمراء موجودة وهي التلاميذ، مؤكدا أن وزارته لن تتوانى في استعمال كل الطرق القانونية والقضائية للدفاع عن حقوق التلميذ.
واعتبر بن سالم، "أن المقاطعات العشوائية والوحشية والآليات التي وقع استعمالها، غير قانونية ولا دستورية، ويجب على كل طرف تحمل مسؤوليته".

وبخصوص عودة التفاوض بين الوزارة والطرف النقابي، قال الوزير إنهم لن يعودوا إلى التفاوض في إطار تهديد وسب وشتم، موضّحا أن الوزارة قدمت عديد المقترحات لكن الجامعة لم تقدم مقترحاتها ورفضت جميع مقترحات الوزارة.