قامت الوحدات الامنية في شارع الحبيب بورقيبة صباح اليوم الاثنين 24 ديسمبر 2018،بإيقاف شاب قام بالتعري في قلب شارع الحبيب بورقيبة، وذلك على مسافة أمتار قليلة من مقر وزارة الداخلية، ليدخل بعد ذلك في حالة هستيريا وقام بضرب رأسه على واجهة بلورية لأحد المحلات التجارية.

وتمكن أعوان الأمن من السيطرة عليه واقتياده الى مركز الأمن الوطني بنهج يوغسلافيا.