تمكنت اليوم الأربعاء 26 ديسمبر 2018 الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظمة والماسة بسلامة التراب الوطني بالإدارة العامة للمصالح المختصة بالقرجاني، في عملية نوعية استباقية تمت تحت إشراف مباشر من النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب وبالتنسيق مع إدارة مجابهة الإرهاب بالإدارة العامة لوحدات التدخل من الكشف عن خلية تكفيرية مبايعة لتنظيم "داعش" الإرهابي خططت لتنفيذ أعمال إرهابية وقد تولت تصنيع متفجرات لاستعمالها لاحقا في الغرض المذكور.

 

وقد أمكن إيقاف ثلاثة عناصر بولاية صفاقس وحجز كمية هامة من مادة "الأمونيتر" ومواد أولية أخرى لتصنيع المتفجرات وعدد من الأسلحة البيضاء من مختلف الأحجام.

 

ولاتزال الأبحاث متواصلة لدى الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظمة والماسة بسلامة التراب الوطني حسب ما اعلنته وزارة الداخلية في بلاغ لها.