أكد مصدر أمني  أن الشاب الذي وقع ايقافه يوم أمس الثلاثاء في القصرين، بتهمة قتل المصور الصحفي عبد الرزاق الزرقي، اعترف بأنه من قام باشعال الولاّعة بالقرب من الرزقي عن غير قصد، لتلتهم النيران الفقيد.
وأضاف المصدر ذاته في تصريح لجوهرة اف ام  أن التحريات مع المتهم، مازالت متواصلة للكشف عن كافة ملابسات القضية، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد كل المتورطين فيها.