قال البحري الزرقي شقيق عبد الرزاق الزرقي الذي اضرم أول أمس في نفسه النار في القصرين أن شقيقه لم ينتحر مضيفا أن هناك جريمة قتل والابحاث جارية مع مجموعة من الموقوفين وأن العائلة لها كل الثقة في القضاء لمحاسبة العصابة الاجرامية التي ضللت بأخيه.

وأضاف الزرقي في تصريح للقناة الوطنية مساء اليوم أن شقيقه كان ينقل مشاغل الجهة وصوت شبابها عبر مراسلاته.

كما نفى ما يشاع حول أن الفقيد كانت له مشاكل نفقة او مشاكل اخرى مع طليقته.

وفي موضوع آخر أكد أن عبد الرزاق كانت علاقته جيدة مع صاحب القناة التي يعمل لحسابها.