ينفّذ اتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين ''إجابة'' إضرابا إداريا مع مقاطعة تسليم مواضيع الامتحانات بالنسبة للدورة الرئيسية للسداسي الأول للسنة الجامعية، على خلفية ما اعتبره انقلاب سلطة الإشراف على اتفاق المبرم في 7 من جوان.

وكان عبد القادر بوسلامة عضو المكتب التنفيذي لنقابة "إجابة" قد أكد أنّ الأساتذة الجامعيين لن يسلّموا الإمتحانات للطلبة في شهر جانفي إذا تواصلت ما وصفها بـ''سياسة التسويف والمماطلة'' من قبل الوزارة.

وقال ''التعليم العالي العمومي مهمش في تونس والأساتذة الباحثين والجامعيين مهمّشون بدورهم، ويعانون من وضعية مادية صعبة ما يؤثر ضرورة على عملهم''.

ويذكر أنّ اتحاد الأساتذة الباحثين والجامعيين يطالب بتحسين الوضعية المادية للأساتذة الجامعيين وفتح باب الانتدابات في ظل وجود 4 آلاف دكتور عاطل عن العمل.