أكد وزير أملاك الدولة السابق مبروك كرشيد في تدوينة كتبها بصفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك انه لا صحة لما أعلنته هيئة الحقيقة والكرامة مؤخرا عن إدخالها ما يفوق 745 مليون دينار لخزينة الدولة في إطارا قرارات التحكيم والمصالحة، مشيرا إلى ان هذا المبلغ يبقي افتراضيا وينتظر التنفيذ الحقيقي.