أعلنت رئيسة بلدية تونس سعاد عبد الرحيم أنه سيتم قريبا فتح 5000 بلوعة بالاشتراك مع الديوان الوطني للتطهير لحماية أحياء العاصمة من الغرق.

ودعت عبد الرحيم وزارة التجهيز حول ضرورة تخصيص اعتمادات لتغيير شبكات تصريف المياه بصفة مرحلية بعدة مناطق.

ومن جهة أخرى أفادت أن البلدية تونس استرجعت ما خسرته من اعتمادات ذاتية ومصاريف لجهر عدة أماكن بسبب الأضرار التي سببتها شركة RFR.