قال رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة عبد المجيد الزار في حوار بصحيفة الشروق، أن تونس لديها القدرة على انتاج الدواجن والبيض ''بما يكفي تونس والجزائر وليبيا'' إلا أن وزارة التجارة هي المتسببة في الأزمة عبر تحديدها سقف الأسعار دون مراعاة الكلفة التي يتكبدها الفلاح.

وأشار الزار إلى أن كلفة البيضة هي 204 مليمات ''إلا أن الوزارة مصرّة على بيعها بـ 195 مليما أي بخسارة تقدر ب 9 مليمات للبيضة، ما يعني أن الفلاح الذي ينتج 100 ألف بيضة يخسر 900 دينار يوميا''.

واعتبر الزار أن وزير الفلاحة يستسهل التوريد وضرب منظومة الإنتاج عوض الدفاع عن الفلاحين وعن منظومة الإنتاج.