قال الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل المكلف بالوظيفة العمومية حفيظ حفيظ، خلال إشرافه على الهيئة الإدارية الجهوية بقفصة، إن مستجدات التفاوض مع الطرف الحكومي مازالت متعثرة رغم الجلسات المتواصلة لم يتم التوصل الى حلول ترضي الاتحاد التونسي للشغل.

وبيّن حفيظ حفيظ، إن اللقاءات المتكررة تندرج في سياق تذليل الصعوبات لأن الطرف المباشر للتفاوض حسب الدستور هو السلطة التنفيذية في إشارة إلى رئاسة الحكومة، موضحا أن مقترحات الزيادة التي قدمت والمتراوحة بين 70 و 130 دينار مازالت بعيدة عن ما تم المطالبة به.