بناء على معلومات متحصل عليها من أحد الأطباء التونسيين اختصاص مخ و أعصاب و عمود فقري  و مستشار لدى منظمة الصحة العالمية، حذرت مديرية الصحة بالجزائر من وجود مواد غذائية تحتوي على “مواد مسرطنة” تقوم بإتلاف خلايا المناعة عند الإنسان وتتلف الذاكرة، مع إحداث تشنجات عند الأطفال والنساء و التي يعتزم  بعض التجار إدخالها إلى بلدان شمال إفريقيا من بينها الجزائر وتونس.

وحددت هذه الوثيقة قائمة بتلك المنتجات، وهي “عصائر مانغو تحتوي على مادة F211، وعصير منعش يحتوي على المادة E330 وعصير مسحوق يحتوي على المادة E102 E171 وعصير آخر يحتوي على المادة E330 وشراب برتقال مركّز أمريكي الصنع يحتوي على المادة E330 ومنتوج شيبس يحتوي على المادة E223 وبسكويت محشي يحتوي على مواد E307 E339 E223، حليب سائل يحتوي على المادةE325.