تحول وفد من الإدارة الجهوية بنابل صباح اليوم الثلاثاء 15 جانفي 2019 إلى معهد نهج المنزه ببني خلاد الذي شهد السبت الماضي حادثة الاعتداء بالعنف الشديد من قبل أستاذ على تلميذة.

وأفاد أحد المسؤولين بالإدارة الجهوية للتربية بنابل أنه تمّ الاستماع إلى إفادات التلاميذ والإدارة في كل ما حدث، وهم بصدد التحقيق في الموضوع وأنهم سيطّلعون على فيديو اخر.
وأوضح أن مسألة التحرش الجنسي غير مثبتة إلى حد اللحظة والأبحاث الإدارية مازالت متواصلة.
وللإشارة فقد أكد بعض الإطارات التربوية بالمعهد أن الأستاذ المعني يعاني اضطرابات سلوكية ونفسية منذ فترة وقد سبق له وأن اعتدى على بعض التلاميذ بالعنف المادي واللفظي.