اعتبر الاتحاد العام التونسي للشغل، قرار وزارات التربية والتعليم العالي والتكوين المهني بغلق كافة المؤسسات التربوية والجامعية والتكوينية وتعطل الدروس والامتحانات بها غدا الخميس 17 جانفي 2019، محاولة لضرب حق دستوري عبر الصد عن العمل وغلق المؤسسات.

كما دعا كافة المدرسين والاطار التربوي إلى الالتحاق بمؤسساتهم وعقد اجتماعاتهم فيها، ثم الالتحاق إثر ذلك بالتجمعات في دور الاتحادات الجهوية وببطحاء محمد علي بالمقر المركزي بالعاصمة.