قال المعلم بالمدرسة الإبتدائية القومية بن سعيد في صفاقس أحمد الطرابلسي، اليوم الإثنين 21 جانفي 2019، إنه لن يتنازل عن حقه فيما يتعلق بالاعتداء العنصري الذي تعرض له الأسبوع الماضي من طرف ولية تلميذة تدرس بالسنة السادسة أساسي.
وعن تفاصيل الحادثة فقد بيّن الطرابلسي أنه تفطن إلى إحدى التلميذات تخفي مواد تجميل تحت ميدعتها فما كان منه إلّا أن طلب منها التوجه إلى مكتب المدير والذي بدوره استدعى الولي.
وتابع أن الولية وعند قدومها وبّخت ابنتها في مكتب المدير، ومن ثم طلبت منه التوجه للمعلم من أجل تقديم الاعتذار له، لكنها استغلت ذلك وهاجمته في القسم ونعتته بأبشع النعوت العنصرية بسبب لونه، مما استوجب الاحتفاظ بالولية.
وشدّد المعلّم على أنه لن يتنازل عن حقه في متابعتها قضائيا.