كشف الكاتب العام اللجنة التونسية للتحاليل المالية لطفي حشيشة، في تصريح لموزاييك خلال لقاء إعلامي خصّص لمتابعة إنجاز خطة عمل تونس مع مجموعة العمل المالي اليوم الاثنين 28 جانفي 2019، إنّه تم تجميد 30 حسابا بنكيا في 2018 لوجود شبھات فساد مالي، وقد تمت إحالة ملفاتها على النيابة العمومية.

المصدر ذاته أكد أن إحالة الملفات تمت بعد تلقي تصريحات بشبهة وجود فساد والبحث في الوثائق البنكية للحسابات المعنية.