أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية في باجة رياض بن بكري( وات) الثلاثاء ان المشتبه به فى قضية استيلاء على أموال عمومية من الشركة الجهوية للنقل في باجة ما زال فى حالة فرار وأنّه تمّ إصدار برقية تفتيش بشأنه، مؤكّدا أن المبلغ المستولي عيه لم يتم بعد تحديده بصفة نهائية كما يتمّ الترويج إليه بل إن البحث والتدقيق المالي ما زال متواصلا.


ومن جهتها أصدرت وزارة النقل أمس بلاغا أعلنت فيه عن اقالة الرئيس المدير العام للشركة الجهوية للنقل بباجة. 


وتجدر الاشارة الى ان وزارة النقل قد رفعت مؤخرا دعوى جزائية ضد إطار بالشركة الجهوية للنقل وكل من سيكشف عنه البحث لدى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية في باجة من أجل استيلاء موظف عمومى على أموال عمومية وضعت تحت يده بمقتضى وظيفه وذلك على إثر ورود معلومات تتعلق بشبهة فساد.


وتبيّن حسب بلاغ سابق للوزارة من خلال عمليات تقصي قام بها فريق تابع للتفقدية العامة للوزارة وجود اختلاس مبالغ مالية تمّ حصرها أوّليا فى 249 الف دينار.


وقد تعهّدت فرقة الشرطة بباجة بالقضية وتم فتح بحث تحقيقي لدى قاضي تحقيق بالمحكمة الابتدائية في باجة.