ألقت المصالح الأمنية ببنزرت، مساء اليوم الاربعاء، القبض على عشرين شابا منهم ثلاثة بحالة تقديم، وذلك بتهمة إضرام النار وتكوين وفاق والتجمهر في الطريق العام وإحداث الشغب والإعتداء على المصالح الأمنية والاضرار بالأملاك العامة والخاصة، وفق ما أفاد به مصدر أمني مسؤول /وات/ .


وأوضح المتحدث أن ما يزيد عن 400 شاب ممن تابعوا مباراة الكأس بين النادي البنزرتي وضيفه الملعب التونسي، تجمهروا عقب نهاية المقابلة على مستوى مفترق السجن المدني وساحة "موران" وأضرموا النار في عجلات مطاطية ورشقوا بالحجارة، قوات الأمن التي حوالت ثنيهم على صنيعهم بالحوار وتعاملت معهم دون استعمال أي نوع من القوة قبل ان يتم تفريقهم.


وأضاف ذات المصدر أن مجموعة هامة من هؤلاء الشباب أبت الانسحاب وتحولت إلى مقر مركز المدينة وقامت برشقه بالحجارة وبكل أنواع المقذوفات، مما اضطر المصالح الأمنية للتعاطي مع الأمر وتفريق المعتدين باستعمال الغاز المسيل للدموع والقاء القبض على من ثبت تورطه ومشاركته في مختلف الأعمال المذكورة سواء من خلال الصور الثابتة أو تسجيلات كاميرا المراقبة.